أوروبا تطلق قمرا صناعيا لتحسين توقعات الطقس

انطلقت المركبة الفضائية ميتوب سي من قاعدة في إقليم غويانا الفرنسي في وقت مبكر الأربعاء، لتدور حول الأرض في مهمة لتطوير مراقبة الأرصاد الجوية وتحسين توقعات الطقس.

ونشرت وكالة الفضاء الأوروبية لقطات لإقلاع المركبة الفضائية التي من المقرر أن تجمع بيانات ستغذي التوقعات اليومية.

وميتوب سي هو الثالث والأخير في إطار برنامج مكرس للأرصاد الجوية، بعد ميتوب ايه الذي أطلق في 2006 وميتوب بي الذي أطلق في 2012، والذي أطلق بالتعاون بين وكالة الفضاء الأوروبية والهيئة الأوروبية المسؤولة عن تطوير أنظمة الأرصاد الجوية (يومتسات).

وحسن إطلاق هذا البرنامج توقعات الأرصاد الجوية، وقللت أخطاء التوقعات اليومية بنسبة 24 في المئة، كما حسنت كثيرا من التنبؤات التي تتعلق بعدد من الأيام.

وقال ستيفان كارلير، مدير مشروع ميتوب، إلى أن “الأقمار الصناعية تحمل مجموعة من أجهزة الاستشعار التي تقيس درجة الحرارة والرطوبة والأوزون وسرعة الرياح فوق المحيط”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: