احتجاجات في روسيا بسبب 'السماء السوداء'

أعرب سكان مدينة تشيليابنسك الروسية في جبال الأورال عن قلقهم إزاء التلوث الصناعي بعدما غلف الضباب الدخاني أجواء المدينة هذا الشهر واستمر لمدة أسبوعين.

وساعد هبوب الرياح المنخفضة طبقة الضباب الدخاني الرمادي الكثيفة، التي يطلق عليها سكان المدينة “السماء السوداء”، على الاستقرار فوق المدينة التي يقطنها 1.2 مليون نسمة.

وقال مكتب الأرصاد الجوية في تشيليابنسك إن تلوث الهواء تجاوز المستويات المسموح بها قبل أن يتبدد الضباب الدخاني.

وكان نحو 700 متظاهر تحدوا درجات الحرارة التي بلغت أربعا تحت الصفر وخرجوا للمطالبة بهواء أنقى.

وحمل المحتجون لافتات مكتوب عليها “نريد سماوات صافية” و “توقفوا عن تسميم أطفالنا”.

وأعقب الاحتجاج مسيرة سابقة حاول المشاركون فيها شق طريقهم بالقوة نحو مكتب عمدة المدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: