تحقيق في 'غلاف واكد وأبو النجا'

قررت الهيئة الوطنية للصحافة في مصر عقد اجتماع عاجل لمجلس إدارتها لبحث نتائج التحقيقات مع رئيس تحرير مجلة “حريتى” حول غلاف مثير للجدل للمجلة ظهر به الممثلان خالد أبو النجا وعمرو واكد.

وقالت الهيئة إنها بادرت باستدعاء رئيس مجلس إدارة مؤسسة دار التحرير، ورئيس تحرير مجلة حريتي التابعة للدار، وإجراء تحقيق عاجل، فيما تضمنه غلاف المجلة “ونشر صورة فوتوشوب تتعارض مع مواثيق الشرف الإعلامية، وتخدش الحياء، وتتنافى مع الالتزامات الواردة في ميثاق الشرف المهني، وتؤذى مشاعر الجمهور، ومن شأنها مخالفة القانون والحض على الكراهية والعنصرية وإثارة الجماهير”.

وظهر واكد وأبو النجا عاريين في صورة مركبة على غلاف مجلة “حريتي”، التابعة لدار التحرير الحكومية، مع إيحاء جنسي.

وأوضحت الهيئة أنها استمعت إلى أقوال رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير، والإجراءات التي اتخذتها المؤسسة لسحب العدد المشار إليه من الأسواق.

وأنذرت الهيئة رئيس تحرير المجلة وشددت على “عدم تكرار مثل هذه الأخطاء، والحرص على إعلاء القيم السلوكية والمهنية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: