صور.. العثور على منصة إطلقت منها صواريخ نحو السفارة الأميركية في بغداد

أعلنت قيادة عمليات بغداد، الثلاثاء، العثور على المنصة التي أطلقت منها صواريخ كاتيوشا باتجاه السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء شديدة التحصين.

وقالت قيادة العمليات في بيان إنها “استنفرت جهدها الاستخباري والأمني” بعد استهداف السفارة الأميركية بصواريخ كاتيوشا.

وتابعت أنه تم “العثور على منصات إطلاق الصواريخ في منطقة الزعفرانية مع منصة جديدة أخرى بكامل صواريخها”.

وأوضحت أنها تعمل على تحديد الجهات التي تقف وراء الهجوم.

صورة من تويتر لمنصة إطلاق صواريخ في الزعفرانية ببغداد

صورة من تويتر لمنصة إطلاق صواريخ في الزعفرانية ببغداد

وتداول مستخدمو تويتر ووسائل إعلام محلية صورا لمنصات إطلاق الصواريخ في الزعفرانية.

وسقطت ثلاثة صواريخ كاتيوشا، في وقت متأخرا الاثنين، في محيط السفارة الأميركية، وانطلقت صافرات إنذار المنطقة الخضراء فيما طلبت مكبرات صوت في مجمع السفارة ممن في الداخل الاحتماء.

يذكر أن المنطقة الخضراء استهدفت ظهر الثامن من يناير بصاروخين، بعد ساعات على إطلاق إيران أكثر من 10 صواريخ على قاعدتين عسكريتين عراقيتين تضمان قوات أميركية.

وتعرضت عدة قواعد عراقية تضم قوات أميركيين إلى هجمات صاروخية مؤخرا وسط توتر بين واشنطن وطهران.

وقتل متعاقد أميركي جراء هجوم ميليشيات عراقية موالية لإيران على قاعدة في كركوك، لترد واشنطن بضربة على قاعدة للحشد الشعبي قتلت 25 عنصرا من كتائب حزب الله العراقي قرب الحدود العراقية السورية.

وهاجمت الميليشيات الموالية لإيران السفارة الأميركية، قبل أن ترد واشنطن بقتل قائد فيلق القدس قاسم سليماني بضربة جوية قرب بغداد.

وأطلقت إيران صواريخ بالستية قاعدة عين الأسد التي تضم جنودا أميركيين ولم يسقط أي ضحايا، وذلك انتقاما لمقتل سليماني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: