قرب آخر معقل لداعش.. مقتل جنديين في انفجار سيارة ملغومة غربي العراق

قال الجيش العراقي إن سيارة متوقفة على جانب طريق، انفجرت في محافظة الأنبار غربي العراق في الساعات الأولى من يوم الاثنين، مما أدى لمقتل جنديين وإصابة ضابط.

وأوضح الجيش أن الانفجار وقع بالقرب من منطقة كانت يوما المعقل الأخير لتنظيم داعش في العراق، بحسب وكالة رويترز.

ولم تعلن أي جهة المسؤولية عن الانفجار، لكن مقاتلي التنظيم شنوا هناك سلسلة هجمات منذ فقدهم السيطرة على المنطقة، التي كانت تحت سيطرتهم في 2017 وتحولوا إلى أسلوب الهجمات الخاطفة.

وانفجرت السيارة عندما كان الجنديان يفحصانها على طريق يؤدي إلى قضاء القائم في محافظة الأنبار، على بعد 300 كيلومتر غربي بغداد وبالقرب من الحدود مع سوريا.

وقال الجيش في بيان “البحث ما زال مستمرا عن العناصر الإرهابية التي أقدمت على هذا العمل الإجرامي”.

وعاود العراق فتح معبر القائم الحدودي مع سوريا في سبتمبر الماضي، بعد إغلاق استمر ثماني سنوات. ويقع قضاء القائم على الحدود مع مدينة البوكمال السورية التي كانت معقلا لداعش أيضا.

وسيطر التنظيم على مساحات واسعة في كل من العراق وسوريا في 2014 معلنا دولة “خلافة” تمتد عبر أراض بالبلدين. وأعلن العراق النصر على الدولة الإسلامية في 2017 وخسر مقاتلو التنظيم آخر منطقة كانت تحت سيطرتهم في سوريا في وقت سابق من العام الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: