قتلى ومصابون في تدافع بحفل لمغني الراب "سولكينغ" في الجزائر

علم الجزائرمصدر الصورة
AFP

قتل خمسة أشخاص على الأقل في تدافع خلال حفل لموسيقى الراب في العاصمة الجزائرية.

وكان آلاف تجمعوا في ملعب بالجزائر العاصمة لحضور حفل مغني الراب عبد الرؤوف الدراجي، المعروف باسم “سولكينغ”، عندما حصل تدافع عند أحد المداخل.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن مصادر طبية أن نحو 21 شخصاً أصيبوا أيضاً في التدافع، ونُقلوا إلى المستشفى.

ولم يتسن الحصول على مزيد من التفاصيل حول الحادث حتى الآن.

وأظهرت لقطات فيديو، نُشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، مسعفين يحملون شخصاً على نقالة يُعتقد أنه أحد ضحايا التدافع، ويأخذونه خارج الملعب.

وتواصل الحفل كما كان مقرراً، وتم بثه مباشرة على قناة تلفزيونية جزائرية.

ولم يعلق “سولكينغ” على الحادث على أي من وسائل التواصل الاجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: