"السمكة الروبوت".. مستقبل الجاسوسية تحت الماء

7 views مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 22 سبتمبر 2019 - 2:38 مساءً
"السمكة الروبوت".. مستقبل الجاسوسية تحت الماء

واختار العلماء أن تكون ابتكاراتهم الآلية على هيئة سمكتي التونة أو الماكريل (الإسقمري)، نظرا لقدرتهما على السباحة بشكل سريع، الأمر الذي يميز هذه الروبوتات عن سابقاتها.

وذكرت مجلة “ساينس روبوتيكس”، أن تردد ضربات الذيل للسمكة الآلية “تونابوت” يبلغ 15 هيرتز، وهو ما يتوافق مع سرعة سباحة تصل إلى 4.0 من طولها في الثانية الواحدة.

تجدر الإشارة إلى أن سرعة “تونابوت” تعد الأعلى بين الروبوتات القادرة على السباحة، وذلك رغم أن سرعتها لا تصل لسرعة السمكة الحقيقية.

ويتوقع العلماء أن تتنوع الاستخدامات الخاصة بـ”تونابوت” ومثيلاتها في المستقبل، إلا أن أهم تلك المجالات هو الاعتماد عليها في “الجاسوسية” والأغراض العسكرية.

ويعود ذلك إلى أنه يمكن إدخال تعديلات عليها لاستيعاب أجهزة الاستشعار، والسماح لها بالقيام بأشياء مثل تتبع العمليات تحت الماء، أو جمع المعلومات.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وكالة احداث العراق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.