الكمبيوتر الكمي.. حل الـ10 آلاف سنة أصبح متاحا في 4 دقائق

والحواسيب الكمية هي أجهزة خاصة تجري عمليات حسابية لا يمكن لأي كمبيوتر تقليدي أن يقوم بها، خلال فترة زمنية قصيرة.

ووفقًا لـ”فاينانشيال تايمز”، فإن الكمبيوتر الكمي التابع لغوغل – والمسمى “سيكامور” – اكتشف ما إذا كانت الخوارزمية أنتجت تسلسلًا عشوائيًا من الأرقام.

وبينما استغرق الأمر ثلاث دقائق و20 ثانية للتوصل إلى إجابة عبر الحاسب الكمية، كان أقوى كمبيوتر تقليدي متوفر تجاريًا في حاجة إلى حوالي 10 آلاف عام لحل الخوارزمية.

وقالت صحيفة “فاينانشيال تايمز” إن ورقة أعدها الباحثون من غوغل للإعلان عن الاكتشاف نُشرت لفترة وجيزة على موقع وكالة الفضاء والطيران الأميركية (ناسا) قبل حذفها.

وجاء في ورقة غوغل أن الحواسيب الكمية تستخدم حالات بينية فردية في جسيمات الكم، لتسريع عملية المعالجة في الأجهزة الرقمية.

وتستخدم الحواسيب الكمية مبدأ في فيزياء الكم المرتبطة بما يسمى الظواهر متعددة الأجسام.

وتعد آلية جعل الحل موثوقا وخاليا من الأخطاء قدر الإمكان مشكلةً كبيرة في الحوسبة الكمية، حيث يمكن للحوسبة الكلاسيكية تكرار العمليات للحد من الأخطاء، وهذا ما يستحيل على الحواسيب الكمية القيام به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: