تظاهرات حول العالم من أجل حماية المناخ

بدأت بعض المسيرات فيما يُطلق عليه “الإضراب العالمي من أجل المناخ” في سيدني وكانبيرا. ودعا المتظاهرون حكومة بلادهم، التي تعد أكبر مصدر للفحم والغاز الطبيعي السائل في العالم، إلى اتخاذ المزيد من الإجراءات الصارمة لخفض انبعاثات غازات الدفيئة.

يقدر المنظمون أن أكثر من 300 ألف محتج خرجوا إلى الشوارع الأسترالية، في أكبر مظاهرات شهدتها البلاد منذ بدء حرب العراق عام 2003. وفقا لوكالة أسوشيتد برس.

نُظمت الاحتجاجات في 110 بلدات ومدينة عبر أستراليا، حيث طالب المنظمون بالتزام الحكومة وقطاع الأعمال بهدف خفض انبعاثات الكربون إلى الصفر بحلول عام 2030.

تم التخطيط لمسيرات مماثلة اليوم الجمعة في مدن حول العالم. ففي الولايات المتحدة، تم التخطيط لأكثر من 800 فعالية، الجمعة، بينما من المتوقع أن تخرج 400 مسيرة في ألمانيا.

كانت هناك احتجاجات مماثلة في مارس، والتي جذبت حشودا في جميع أنحاء العالم.

تستلهم تلك الاحتجاجات جزئياً فكر الناشطة المراهقة السويدية غريتا ثونبرغ، التي نظمت مظاهرات أسبوعية تحت عنوان “جمعة من أجل المستقبل” على مدار العام الماضي، داعية زعماء العالم إلى تكثيف جهودهم ضد تغير المناخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: