مبابي يتصدر قائمة أغلى اللاعبين في الأندية الأوروبية الكبرى

نشرت في: آخر تحديث:

كشفت دراسة أن نجمي نادي باريس سان جرمان مبابي ونيمار هما أغلى اللاعبين الذين ينشطون في أكبر البطولات الأوروبية. وقدرت الدراسة قيمة اللاعب الفرنسي مبابي بـ225 مليون يورو، فيما بلغت قيمة زميله في نفس النادي نيمار 185 مليون يورو. وحصل برشلونة على ثلاثة مراكز يأتي في مقدمتهم نجم الفريق الأرجنتيني ميسي.

أظهرت دراسة نشرتها شركة التدقيق والاستشارات “كاي بي إم جي” الهولندية الأربعاء أن نجمي فريق باريس سان جرمان الفرنسي لكرة القدم كيليان مبابي والبرازيلي نيمار هما أغلى اللاعبين الناشطين في الأندية الفائزة في البطولات الأوروبية الثماني الكبرى.

ويأتي مبابي في الصدارة بقيمة تقدر بـ 225 مليون يورو، بينما تم تقدير قيمة نيمار بـ 185 مليون يورو. واللاعبان معا يلعبان في صفوف فريق نادي باريس سان جرمان.

وحصل برشلونة الإسباني على ثلاثة مراكز عبر الأرجنتيني ليونيل ميسي (180 مليون) والهولندي فرينكي دي يونغ (106) وحارس المرمى الألماني مارك أندريه تير شتيغن (88)، والأمر ذاته بالنسبة لمانشستر سيتي الإنكليزي مع البلجيكي كيفن دي بروين (130) والإسباني رودريغو (72) والفرنسي أيمريك لابورت (70).

وتعتبر تشكيلة بطل إنكلترا في الموسمين الماضيين الأعلى قيمة بما يقارب 1,279 مليار يورو، كونها تضم ثلة من اللاعبين النجوم مثل رحيم ستيرلينغ (150 مليون) والبرتغالي برناردو سيلفا (92) غير الموجودين في التشكيلة المثالية.

ويأتي برشلونة في المرتبة الثانية بقيمة إجمالية بلغت 1,209 مليار، بما في ذلك 125 مليون للفرنسي أنطوان غريزمان، أمام باريس سان جرمان الثالث مع 957 مليون يورو.

ويبلغ متوسط قيمة الفرق البطلة 745 مليون يورو، لكن الدراسة كشفت عن تباينات كبيرة، حيث أن قيمة فرق مثل برشلونة ومانشستر سيتي وباريس سان جرمان تبلغ أكثر من 10 أضعاف قيمة غلطة سراي بطل الدوري التركي.

وكشفت الدراسة أيضا أن نادي برشلونة سجل رقما قياسيا في المبيعات بلغ 839,5 مليون يورو في موسم 2018-2019 متقدما على باريس سان جرمان (636 مليون يورو) في قائمة أفضل ثماني بطولات.

وإذا كان النادي الكتالوني يحتل المركز الأول في هذا التصنيف لأبطال الدوريات بفارق مريح عن النادي باريسي، فإن سان جرمان تميز بنمو مبيعاته بنسبة 17 بالمئة في عام واحد. لكن أجاكس أمستردام الهولندي سجل أعلى معدل نمو بنسبة 117 بالمئة، ويرجع ذلك أساسا إلى نتائجه المميزة في دوري أبطال أوروبا إذ بلغ الدور نصف النهائي في الموسم المنصرم.

وبشكل عام، فإن إيرادات الأبطال الثمانية شهدت زيادة كبيرة بفضل ارتفاع قيمة حصتهم في الإيرادات السمعية البصرية من دوري الأبطال.
 

فرانس24/ أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: