يدعي الموت ليهرب.. من ماذا؟

تشتبه السلطات في منطقة شمال كاليفورنيا بأن يكون رجل إسكتلندي يدعى كيم غاردون قد فبرك وفاته ليهرب من تهم اغتصاب في إسكتلاندا.

ونقلت وكالة أسوشيتدبرس عن صحيفة لوس أنجليس تايمز أن السلطات مشطت شواطئ “كارمل كوست” بحثا عن غاردون بعد بلاغ من ابنه بفقدان والده وعدم معرفة مكانه بعدما اختفى بعد ذهابه للسباحة في 25 من شباط/ فبراير.

واكتشفت السلطات أن غاردون مطلوب بـ 24 تهمة اغتصاب في اسكتلندا، ما دعاها للاعتقاد أنه زور موته هربا من الملاحقات القضائية.

ولا تزال السلطات تبحث عنه، إذ تعتقد أنه لا يزال طليقا على قيد الحياة، حسب متحدث باسم الشرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: